1. مرحباً بك عزيزي الزائر في منتديات صقر البحرين
    يشرفنا أن تقوم بالتسجيل معنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى.
    إذا كنت عضواً بالمنتدى فقم بتسجيل دخولك أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
  1. سـيد علي
    Offline

    سـيد علي عضو مشارك

    295
    22
    41
    إنضم إلينا في:‏15 فبراير 2007

    خطورة أجهزة تنقية المياه المنزلية

    الموضوع في 'الطب والصحة' بواسطة سـيد علي, بتاريخ ‏20 يونيو 2013.

    بقلم : صلاح فؤاد عبيد
    يكاد لا يخلو بيت في البحرين من أجهزة تنقية المياه التي تبيعها عشرات الشركات والمؤسسات والمحلات في البحرين حتى غصت الصحف والمجلات المحلية بإعلانات تلك الجهات التي صارت تتسابق في تقديم آخر المنتجات وأقلها أسعارا في هذا المجال.. لكن هل المياه الناتجة من هذه الأجهزة صحية ولا تشكل خطرا على الإنسان؟
    صحيفة (الرياض) السعودية أطلقت حملة لبيان المخاطر الصحية لأجهزة تنقية المياه المنزلية، حيث نشرت تصريحات وبيانات لعدد من الأطباء والخبراء في هذا الخصوص، من بينها تحذير أطلقه الدكتور فهد الخضيري رئيس وحدة المسرطنات في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض من استهلاك مياه أجهزة التنقية المحلاة ووصفها بأنها ((شديدة الخطورة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي))، وقال: ((إن التسويق لتلك الأجهزة يعتبر جريمة، حيث إن المياه المحلاة المستخلصة من تلك الأجهزة داخل المنازل خطرة وتفتك بالخلايا الدموية وتحطم جدار المعدة)) وأضاف: ((في حال استعمال تلك المياه عالية التقطير (شديدة النقاوة) في غسيل الجلد فإن ذلك يتسبب في تهتك الأجهزة المناعية الموجودة على الجلد، وبالتالي تدمير مناعة الجلد، ما يجعله عرضة للالتهابات.






    وفي حال دخول تلك المياه إلى جوف الإنسان عندما يكون الرقم الهيدروجيني فيها منخفضا عن الرقم الطبيعي (7-5،7) فإن الحمض الموجود فيها يهاجم خلايا الجسم الداخلية ويقتل الخلايا المناعية ويسبب قرحة للمعدة ويؤثر على الخلايا الطلائية، حيث إن حموضة الماء تجعل خلايا الجسم تتشرب الحموضة للوصول إلى التعادل فتنفجر الخلايا الدموية)) واصفا في الوقت ذاته تلك المياه المحلاة بـ (حمض الأسيد) الذي يهتـّـك الأنسجة. وأضاف الدكتور الخضيري: ((إن الشوائب العالقة في مياه خزانات المنازل يمكن التخلص منها عن طريق فلاتر عادية، بحيث لا تنزع الأملاح أو تدمر تركيبة المياه وتحولها إلى حمضية))، وطالب الدكتور الخضيري الأجهزة الرقابية في البلاد التحرك لإيقاف تسويق تلك الأجهزة الخطرة، وتحذير الأهالي من مدى خطورة تلك المياه غير الصالحة للشرب.
    وأضافت الصحيفة في التحقيق الذي نشرته حول هذا الأمر أن أحد المختصين أشار إلى أن ((النتائج المخبرية أكدت أن كمية الأملاح الذائبة في المياه المنقاة في الأجهزة شديدة النقاوة سجلت انخفاضا شديدا في درجة الملوحة ولذلك فإن تلك المياه تعتبر مياها شبه مقطرة تستخدم في أغراض طبية عادة، وهي غير صالحة للشرب)).
    واختتمت الصحيفة تحقيقها بالإشارة إلى أن ((وزارة المياه حذرت في وقت سابق من مسوقين يروجون لتلك الأجهزة عبر شبكة محلية داخل المنازل، وقالت في حينه إن الاستنتاجات التي يستعرضها المسوقون لإيهام الأهالي لثبات فعالية الأجهزة المسوقة احتيال واستغفال للمستهلك. وأشارت الوزارة في التحذيرات التي أطلقتها إلى أن قلة الأملاح في المياه الناتجة من الأجهزة التي يسوق لها المخادعون ليست بالضرورة صحية، خاصة إذا انخفضت النسبة عن 500 جزء في المليون (الحد الأمثل المطلوب وجوده حسب توصية منظمة الصحة العالمية) وهو الرقم المتحقق فعليا في المياه الموزعة عبر الشبكة)) انتهى.
    أقول: أين وزارة الصحة البحرينية من هذه المصيبة؟ لماذا سمحت بتسويق هذه الأجهزة ولم تصدر تحذيرا للمواطنين والمقيمين من استخدامها؟ وإلى متى سنظل نستخدم في البحرين سلعا يثبت بعد ذلك أنها غير صالحة للاستخدام الآدمي ومع ذلك صمتت الجهات الحكومية المعنية عن التحذير منها وسمحت بتداولها في أسواق بلادنا؟


     
    جاري تحميل الصفحة...
    :
    آخر تعديل: ‏20 يونيو 2013
  2. سـيد علي
    Offline

    سـيد علي عضو مشارك

    295
    22
    41
    إنضم إلينا في:‏15 فبراير 2007
    رد: خطورة أجهزة تنقية المياه المنزلية

    باحث عُـماني يكشف: أجهزة تنقية المياه المنزلية خطر على حياة الإنسان ( ننتظر رد حماية المستهلك )

    باحث عُـماني يكشف: أجهزة تنقية المياه المنزلية خطر على حياة الإنسان


    أطالب الجهات الرقابية بالتحرك لإيقاف تسويقها

    مسقط ــ الزمن:
    كشف الباحث العماني المتخصص في مجال تحلية المياه عبدالله بن سالم بن مسلم الغيلاني عن أن معظم أجهزة التنقية المنزلية المتداولة في الأسواق تنتج مياه ممرضة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي.
    وانتشرت في الآونة الأخيرة وبشكل كبير ظاهرة اقتناء أجهزة التحلية والتنقية المنزلية التي تعمل بنظام (RO ) (الفلاتر) , حيث تقوم هذه الأجهزة بإجبار وإكراه المياه بالنفاذ بقوة الدفع الصناعي من خلال أغشية أعدت لهذا الغرض, وتشكل هذه الأجهزة خطورة حقيقية على صحة مستخدميها , حيث تعد المياه المنتجة من خلال هذه الأجهزة مياه غير مطابقة للمواصفات العمانية والعالمية لمياه الشرب, وتعد هذه المياه بالتالي هي مياه (ممرضة) وغير صالحة للاستخدام البشري .
    وقال الغيلاني إن ما ننصح به هو التأكد من تنظيف خزان المنزل كل ستة شهور وإغلاق غطاء الخزان بإحكام, وكذلك التأكد من عدم وجود الصدى والتسريب في توصيلات شبكة المياه في المنزل, وشراء فلاتر مياه منزلية (ميكرونية) بقياس (5 ميكرون) وهي متوفرة بالأسواق بأسعار رخيصة جداً تصل إلى ريالين فقط وهي لا تلمس ولا تغير الخصائص الطبيعية للماء, ويمكن شراء فلاتر كربونية مهمتها تخليص المياه من الروائح غير المستحبة في الماء, ولزيادة التعقيم يمكن شراء جهاز الأشعة فوق بنفسجية الذي يقضي على البكتيريا والفيروسات بنسبة 99% تقريباً وهي مكلفة نسبياً, وأحب أن أنصح بغلي كمية من المياه المخصصة للشرب لمن يريد زيادة تعقيمها .
    وطالب الباحث عبر "الزمن" الجهات الرقابية في البلاد بالتحرك لإيقاف تسويق تلك الأجهزة الخطيرة, منوها إلى أن هناك دولا عديدة تمنع استخدام هذا النوع من الأجهزة كما أحب أن أؤكد أن هذه الأجهزة غير معتمدة لخطورتها على الصحة العامة.
    ويعد الغيلاني أحد المهتمين في مجال تحلية المياه بالسلطنة, حيث قام بكتابة العديد من البحوث في مجال المياه ، كذلك يعد أول محاضر ومدرب عماني في مجال المياه, وأنتج مجموعة من البرامج التدريبية المحوسبة في مجال تنقية المياه وأصدر مجموعة من المطويات في نفس المجال , وقد عمل الغيلاني خلال الأعوام الأربعة السابقة على هذا البحث الذي نشره مؤخرا.

    [​IMG]
     
  3. سـيد علي
    Offline

    سـيد علي عضو مشارك

    295
    22
    41
    إنضم إلينا في:‏15 فبراير 2007
    رد: خطورة أجهزة تنقية المياه المنزلية

    هذه المعلومة وصلتني من صديق أثق بشخصه ومصداقيته هي بمثابة تحذيرا من خطر يهدد صحتنا في بيوتنا ونحن لا نعلم عنها شيئا في غياب الرقابة والمسئولية من الجهات المعنية ذات الشأن!!!


    وهذا مضمون الرسالة التي بعثها لي عن طريق البريد الإلكتروني.


    محطات تنقية المياه المنزلية



    محطات تنقية المياة التي نشرب منها منذ سنوات في يوتنا ويتم تسويقها بواسطة شركات هنا في البلد ومندوبين وقبل كم يوم جانا المندوب وغير الفلاتر وصيانتها وأخذ 600 ريال على الفلاتير وبعض القطع.

    الشاهد تدرون وش صار فينا !:
    اشتريت هذه المحطة قبل 8 سنوات تحديداً عام 1423 ودخلت المستشفى عام 1424 لارتفاع منسوب الحمض في البول الله يكرمكم وبالتالي حدوث حصوات في المثانة!! وألم بشع! وأخذت أدوية ومن ضمنها فوار مر الطعم في علبة اسطوانية خضراء تباع في الصيدليات الآن بـ 50 ريالاً تقريباً حتى أتحول من الوضعية الحمضية في البول إلى الوضعية القاعدية المعتدلة!.
    قمت بالإحسان إلى الوالد والوالدة وركبت لهم محطة وبعدها بفترة أصيبت الوالدة بقرحة في المعدة حادة حرمتها من الكثير من الطعام والشراب والحالة لا يعلمها إلا الله!

    مؤخراً وقبل أسبوعين عادت حالتي من آلام مبرحة بسبب ارتفاع مستوى الحمض وقررت البحث عن سر حدوث ذلك فاكتشفت أشياء من ضمنها أن هذه المحطة فيها فلتر التناضح العكسي وهو يجعل الماء مقطر تماماً وغير صالح للاستخدام الآدمي وهو بالضبط كأنه (ماء رديتر) !! وللأسف فهو يجعل الماء حمضي شديد الحموضة وبالتالي الماء في الجسد يتضرر بحموضة الماء التي هي بيئة خصبة جداً لحدوث السرطانات عافاكم الله وبيئة خصبة لتشكل حصوات الكلى وإلتهاب الحالب والمسالك البولية وحدوث قرحة المعدة بسهولة وعدد متسلسل من الأمراض التي يكون هو عامل فيها!وهذا بخلاف الماء القلوي ولعلمكم ماء زمزم ماء قلوي مرتفع جداً جداً لدرجة مناسبته للاستشفاء من أمراض السرطانات!.


    هذه تجربتي وللأسف أنفقت مبالغ كثيرة وللتو اكتشفت خطر هذا الفلتر وعدت إلى جوالين مياه التعبئة والله يعين على الشيل والحط والدفع! لكن العافية لا يعادلها ثمن!

    وهذه بعض المعلومات التي وجدتها حول الموضوع حتى الآن:



    معلومات للفائدة :

    ماهو التنضاح العكسي ؟
    بكل بساطة ودون تعقيد .... هو طريقة تستخدم لتحلية المياه المالحة ومياه البحر ... بواسطة غشاء رقيق يقوم بفصل الاملاح الذائبة عن الماء ليخرج لك ماء مقطر دون املاح
    لماذا نحتاج الاملاح ...؟ :
    الماء دون املاح لا فائدة منه .... يعني ماي راديتر ..... فيه احد منكم يشرب ماي راديتر ؟
    وذلك لان الاملاح لها دور مهم جدا في الجهاز العصبي وغيره ..وهي اساس عمل الاجهزة في جسم الانسان
    ونقصد بالاملاح ...املاح الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم وغيره من العناصر



    كيف تصل المياه الى منازلنا ؟
    تصل المياه الى منزلك بعد خلط المياه المقطرة بمياه مالحه ... لتكوين مياه قابلة للشرب ( تحوي الكمية المناسبة من الاملاح لاحتياج الانسان ) ويضاف اليها غاز الكلور للتعقيم ( وهو غاز اصفر سام قاتل لكل شيئ واستخدامه في الماء له اضرار صحية علينا وقد يسبب السرطان وله تأثير على صبغة الشعر وله تاثيرات اخرى ايضا...... واتمنى ان عندي نبع اشرب منه ماء كل يوم بلا مواد غريبة ) بعض الدول تستخدم غاز الاوزون ...وهناك طرق اخرى ليست مجال البحث الان وتضاف اليها الصودا الكاوية لمعادية الحمضية ( يعني كلها كيماويات بكيماويات )
    ثانيا ...المشكلة والنصب والاحتيال
    ماذا يحدث اذا استخدمت برادات او فلاتر تعمل بالتناضح العكسي ..؟؟
    اكيد عرفت الجواب .... يعني انك تشرب ماء مقطر ...لا معادن لا شيئ يفيدك
    و جريمة بحق جسمك وجهازك العصبي ان تمنعه من المواد التي يحتاجها يوميا .... ولن تكون النتيجة مرضية طبعا، وقد قمت شخصيا بعمل اختبار لعينتين من الماء ....( الاولى من الفلتر العادي ...والثاني من براد يعمل بالتناضح العكسي )
    والنتائج هي كالتالي :
    ماء الفلتر العادي: Ph 7.5 ............. والطبيعي ما بين ال 7.5 الى 8
    التعكر 0.127 ........ والطبيعي ما بين 0.1 الى 0.8 تقريبا
    كمية المواد الذائبة الكلية 241 ملج لتر .... والطبيعي مابين 400 الى500
    الامونيا 0.03 ( نسبة ضئيلة جدا تهمل ) .......والطبيعي هو عدم وجودها .. وهي دليل على تلوث الماء
    السيليكا (المادة الموجودة بالرمل ) 1.4 ....... والطبيعي ما بين ال 1.4الى 2
    ماء فلتر التناضح العكسي : Ph 8 ......لا يهم معدل جيد
    التعكر 0.908 ..... معدل مرتفع ولا اعلم السبب – اتوقع من رداءة هذه الاجهزة التي تباع في الاسواق -


    كمية المواد الذائبة الكلية62 ملجلتر ........هذا ماء مقطر لا املاح فيه وغير صالح للشرب

    الامونيا 0.18 .........نسبة مرتفعة ودليل تلوث واظن ان السبب ايضا رداءة هذه الفلاتر
    السيليكا 20 ! ....... نسبة مرتفعة جدا من السيليكا ولم استطع تحديد سبب لذلك سوى خلل في الفلاتر رديئة الصنع


    واخيرا ..... ان حصلت فلاتر جيدة الصنع – وتكلفتها عالية جدا – فابشر بالماء المقطر على اصوله والله يعينك

    ارجوا يادكتور نشر هذه المعلومة لحماية وانقاذ البشر من شراء هذه المنتجات .. مادام التجار يسرحون ويمرحون دون رادع



    ومما قرأت هذه المعلومات الخطيرة
    (( تقوم هذه الطريقة بتقليل تركيز المواد الصلبة الذائبة من المياه بما فيها مجموعة من الأيونات والمعادن والمواد العالقة. وتشير بعض الأبحاث إلى أن المياه التي يتم تنقيتها على هذه الطريقة تصبح "عدوانية" جداً وتميل إلى تذويب أي معدن تتلامس معه. تقوم هذه المياه بامتصاص سريع لثاني أكسيد الكربون من الجو مما يجعل درجة حموضة هذه المياه عالية جداً ولذا تصبح عدوانية أكثر.
    رغم أن المياه المنقية بهذه الطريقة تحتوي على كميات أكسجين أعلى من المياه العادية إلا أنها تحتوي على كميات أقل من المعادن الغروية والشبه غروية والتي يحتاجها الجسم للقيام ببعض عمليات النقل الكهربائية. كما تفتقر هذه المياه إلى المعادن وحتى يمكن لهذه المياه سحب المعادن من الجسم.
    وتشير هذه الأبحاث إلى أن من أهم مقومات العمر الطويل هو استهلاكنا للمياه الغنية بالمعادن وأن المياه المنقية بطريقة الريفيرس أوسموسز تساهم في تكائر الأمراض وتسبب الموت المبكر.
    ومن الأمور الأكثر تعقيداً فيما يتعلق بهذه الطريقة هو أن أجهزتها تتعرض لنمو البكتيريا فيها خاصة في حالة عدم استعمالها لفترة والتي تهاجم الغشاء وتسمح لدخول الملوثات إلى المياه. ))
    وقد حذرت مديرة برنامج المياه في (مؤسسة الكويت للتقدم العلمي) الدكتورة / فاطمة العوضي من استخدام برادات المياه التي تحتوي على أجهزة تناضح عكسي وجهاز تعقيم؛ لخطورتها على صحة الإنسان . وذكرت في ندوة - نظمتها (مؤسسة الكويت للتقدم العلمي) في عام 2005 ؛ حول خطورة الممارسات التجارية الخاطئة في أنظمة المياه المنزلية - الممارسات التجارية الخاطئة التي تروج لها شركات أنظمة المياه المنزلية ، والغش والتدليس الذي تمارسه على الناس . كما انتقدت إتاحة المجال أمام المعلنين ؛ للإعلان عن بيع بعض أجهزة فلاتر المياه ، وادعائهم بأنها مرخصة من وزارة الصحة ، فضلا عن مزاعمهم بأنها تعمل على تنشط جزيئات الماء، وزيادة الأكسجين في الجسم. وتطرقت الدكتورة العوضي إلى مخاطر استخدام جهاز التناضح العكسي، حيث قالت: " إنه يقوم على نزع الأملاح المعدنية : الكالسيوم والبوتاسيوم والنيتروجين والمغنيسيوم من جسم الإنسان، إضافة إلى إنتاجها مياه خالية من الأملاح المقطرة، وعدم مطابقتها للمواصفات العالمية لمياه الشرب التي حددتها (منظمة الصحة العالمية).
    كما أطلقت وزارة المياه والكهرباء بالسعودية (يناير 2006) تحذيرا شديد اللهجة لما وصفته ببعض الممارسات المضللة التي يقوم بها بعض من مسوقي أجهزة تنقية المياه للمنازل، مشيرة إلى أن الممارسات تتمثل في اتصال بعض مسوقي أجهزة تنقية المياه بالمواطن وتعرض عليه إجراء تجربة منزلية لإثبات فعالية الجهاز وعدم صلاحية المياه الواردة من خلال شبكة المياه العامة للمنزل.

    السؤال:
    أين دور الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة وجمعية حماية المستهلك ووزارة التجارة أمام هذا الخطر الذي يهدد صحتنا وسلامتنا وحياتنا بشكل عام؟؟؟!!!!!!
    ليس هناك وصف لهذا التطنيش من قل هذه الجهات إلا وصفها بإنها قمة الاستهتار واللامبالاة ، وقلة الأمانة وانعدام الاخلاص ومخافة الله .
    الظاهر أن الأخوة لا بارك الله فيهم نايمين ومكبرين الوسادة وكأن الأمر لا يهمهم وليسوا مسئولين عنه أمام الله وأمام أنفسهم وأمام وولاة الأمر الذين منحوهم الثقة في مناصبهم الوظيفية لخدمة المواطن والسهر على سلامته وصحته.
    بالنسبة لي أنا شخصيا فلدي واحدة شريتها من شركة سمنان بمبلغ 2800 ريال منذ أكثر من سنة وسأقوم بإلغائها على الفور وسنبحث عن البديل الآمن إنشاء الله.
    حمنا الله وإياكم من شر هذه المخاطر وحسبنالله ونعم الوكيل!!!
    د / سليمان السماحي
     
  4. سـيد علي
    Offline

    سـيد علي عضو مشارك

    295
    22
    41
    إنضم إلينا في:‏15 فبراير 2007
    رد: خطورة أجهزة تنقية المياه المنزلية

    السلام عليكم ...
    لي فتره وانا ابحث بموضوع
    الفلاتر المنزليه خصوص
    انه لي تقريبا ست شهور وانا عندي زيادة املاح
    بنسبه عاليه وعندي حكه بجسمي وحراره با الرجلين اذا بغيت انام
    وصراحه اكتشفت ان ماء الفتر هو اكبر خطر
    صراحه انه طلع ماء اديتر مافيه اي طعم
    واكتشفت انه
    اكبر خطر خصوص لا الاطفال الرضع ....
    لاانه خالي من( الاملاح المفيده)والاساسيه
    ولقيت كثير من المواضيع الي تحذر
    ونقلت لكم ها القرير
    واتمنى انه يفيدكم ولا تحرموني من دعائكم


    فلاتر المياه .. هل هى آمنة صحيــا ؟؟






    هناك عدة أنواع من الفلاتر التى تستعمل فى المنازل لتنقية مياه الشرب من الصنابير و منها :


    1- النوع الأول : فلاتر بسيطة التركيب تحتوي على شمعة من الخزف أو البورسلين وتقوم بمنع مرور البكتريا والشوائب العالقة، وتعتبر من أبسط أنواع المرشحات وأرخصها ونطلق على هذا النوع (الفلتر الخزفي) .
    ويفضل شراء المرشح الخزفي الأرخص سعرا للأستخدام العادى لأنه يتسم بسهولة فكه وتركيبه وغسله


    2- النوع الثاني(الفلتر الثنائى) : ويقوم بوظيفتين أساسيتين وهما إزالة الشوائب والبكتريا وإزالة المواد العضوية وغير العضوية من خلال مرشح كربوني حيث تسبب تلك المواد رائحة أو طعما غير مرغوب في المياه بالإضافة إلى إزالة بقايا المبيدات العضوية التي قد تصل إلى مصادر المياه ولم تتم إزالتها كاملة في محطات تنقية المياه.


    3- النوع الثالث (الفلتر الثلاثى) : ويتكون من ثلاثة أجزاء رئيسية وهي: الجزء الأول: مخصص أيضا لإزالة المواد العالقة والبكتريا - الجزء الثاني: مصنوع من مادة الكربون - الجزء الثالث : وحدة لإصدار الأشعة فوق البنفسجية أو لمبة لإنتاج غاز الأوزون للقضاء الكامل على الأحياء الممرضة الدقيقة والمتواجدة أحيانا في المياه.
    وبالنسبة لمن يعانون مشاكل مرضية معينة و للذين يعانون من اختلاط مياه الصرف الصحي بالمياه الخارجة من الصنبور فيمكنهم استخدام النوع الثاني أو الثالث


    4- النوع الرابع (فلتر التناضح العكسي( RO)): هناك وظيفة جديدة في بعض الفلاترالحديثة والتي تعمل على خفض تركيز الأملاح وتسمى تلك الوظيفة بالتناضح العكسي ويجب علينا الحذر من شراء الفلتر من النوع المزود بجهاز للتناضح العكسى ( Reverse Osmosis ) لأنه يزيل جميع الأملاح الذائبة في المياه والتي يحتاجها جسم الإنسان؛ وذلك طبقا لتقارير منظمة الصحة العالمية W.H.O والتي أقرتها بـ 1000 ملليجرام لكل لتر، كحد أقصى للأملاح الذائبة في مياه الشرب حيث أن الاكتفاء بشرب المياه المقطرة (الخالية من الأملاح) ،من الممكن أن يكون خطيرا لفقدها لعناصر الصوديم والبوتاسيوم والكلورايد والماغنسيوم و الكالسيوم في جسم الإنسان مما قد يسبب اختلال في ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم واختلال التوازن الأليكتروليتى بالجسم الذى يترتب عليه مشاكل فى الأعصاب والقلب.
    وحيث أن الفلتر يقوم بإزالة الكالسيوم والماغنسيوم واستبدالها بالصوديم فهذا يجعل المياه غير قادرة على إزالة الصابون من الجسم أثناء الاستحمام أو أثناءغسيل اليد ؛ مما يودي إلى حكة في الجسم وأمراض جلدية مختلفة.


    5- فلتر رشاش الحمامAQ-1000 : هو جهاز لترشيح و تنقية مياه الغسل أو الاستحمام الذي ينتج مياه طبيعية صحية خالية من الملوثات و المواد الضارة التي تحتويها المياه. هذا الجهاز يستخدم تقنية متقدمة تعتمد على تكنولوجيا الجزيئات الدقيقة (نانو تكنولوجي)، للتخلص من الكلور و البكتريا و المواد العضوية التي تضر بالشعر والجلد عند الاستحمام و الجهاز يحتوى على وحدة مرشح/فلتر مركزي متعدد الأوساط تتكون من مواد متقدمة لتصفية وتنقية مياه الاستحمام، والذي يجعلها فريدة هواستخدامها لتقنية النانو لضمان النقاء و الصفاء فالوسيط المحتوى على نانو كربون يستعمل لإزالة المواد الكيماوية الضارة و كلورين ومركبات الكلورامين وكبريتيد الهيدروجين و أوكسيد الحديد في حين يرشح الوسيط المحتوى على نانو الفضة كل الطفيليات و البكتريا. لذلك فان الاستحمام بالمياه المصفاة عبرهذ ا الجهاز يضمن الحماية الكاملة من الاضرار الناجمة عن هذه الملوثات و المواد الضارة مما يجعل هذه المياه المصفاة تعيد التوازن الطبيعي للشعر و للجلد دون الحاجة لاستخدام منتجات التجميل غير الطبيعية المكلفة.
    يستعمل هذا الفلتر ثلاث مواد بمقياس النانو:
    (أ) - نانو ألياف الفضة : الفضة و هي مادة من المضادات الحيوية القوية الطبيعية و الوقائية ضد الالتهابات لهذا فإنها مادة كاملة لإزالة و ترشيح البكتريا و الفطريات و الفيروسات. نانو مركبات الفضة ذات جزيئات مجهريه تضعف إنزيمات الجزيئات العضوية من امتصاص الأوكسجين و النتيجة هي تدمير الكائنات المسبب للإمراض في مياه الاستحمام .
    (ب) - نانو نسيج الكربون : الكربون هو ذو تركيبات مكروسكوبية من جسيمات مجهرية ذات قطر بين 200 و 500 نانومتر و التي تعمل كمرشح ذو فعالية عالية لترشيح جميع أنواع الملوثات كما أنها ذات فعالية ممتازة لإزالة الروائح الكريهة من مياه لاستحمام.
    (ج) - سبائك النحاس والزنكKDF-55 : هذا الوسيط يحتوي على حبيبات سبائك الزنك والنحاس ذات جودة عالية و التي صممت خصيصا لإزالة الكلور و المعادن الثقيلة و الملوثات الميكروبولوجية هذه التركيبة المعدنية من الزنك والنحاس تمنع الحد من أكسدة التفاعلات الكيمائية عند مرور الماء عبر هذا الجزء وهذا يتضمن نقل الالكترونات بين الجزيئات ليغير كليا هذه الجزيئات إلى عناصر آخرى مختلفة وبواسطة هذا الفلترتفقد الملوثات مثل الكلور والكائنات الحية الدقيقة الالكترونات بواسطة الاكسدة مما يجعلها عديمة الضرر.


    وتقرير آخر له علاقه ايضا ...

    حذر عالم في الأبحاث الطبية والبيولوجية من التمادي فياستهلاك مياه "أجهزة التنقية" المحلاة، ووصفها بأنها شديدة الخطورة وغير صالحةللاستهلاك الآدمي.
    (وفي حين قدم مهندس سعودي نتائج مخبرية (تحتفظ "الرياض" بنتائج التحليل) توثق انخفاضا شديدا في كمية الأملاح الذائبة في كميات المياهالمحلاة والمستخلصة من تلك الأجهزة داخل المنازل)

    قال الدكتور فهد الخضيري رئيس وحدة المسرطنات في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، إن التسويق لتلك الأجهزةيعتبر جريمة،وان المياه المحلاة والمستخلصة من تلك الأجهزةداخل المنازل خطرة وتفتك بالخلايا الدموية وتحطم جدار المعدة. وقال الخضيري ل"الرياض" في حال استعمال تلك المياه عالية التقطير "شديدة النقاوة" في غسيل الجلد فإن ذلك يتسبب في تهتك الأجهزة المناعية الموجودةعلى الجلد، وبالتالي تدمير مناعة الجلد، ما يجعله عرضة للالتهابات. وزادرئيس وحدة المسرطنات في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض في حال دخول تلك المياهالتي جوف الإنسان عندما يكون الرقم الهيدروجيني منخفضا عن الرقم الطبيعي( 7- 5، 7) فإن الحمض يهاجم خلايا الجسم الداخلية ويقتل الخلايا المناعية، ويسبب قرحة للمعدةويؤثر على الخلايا الطلائية، مبينا ان حموضة الماء تجعل خلايا الجسم تتشرب الحموضةللوصول الى التعادل فتنفجر الخلايا الدموية، واصفا في الوقت ذاته تلك المياهالمحلاة ب"حمض الاسيد" الذي يهتك الأنسجة. وقال الخضيري "إن الشوائب العالقة فيمياه خزانات المنازل يمكن التخلص منها عن طريق فلاتر عادية، بحيث لا تنزع الأملاحأو تدمر تركيبة المياه وتحولها إلى حمضية.


    وطالب الخضيري الأجهزة الرقابية في البلاد التحرك لإيقاف تسويق تلك الأجهزة الخطرة، وتحذير الأهالي بمدى خطورة تلكالمياه غير الصالحة للشرب موضحا أن الأملاح الذائبة في المياه الطبيعة تتراوحمابين100-700ٍِ



    إلى ذلك قال المهندس مضيان المضيان إن النتائج المخبريةأكدت أن كمية الأملاح الذائبة في المياه المنقاة في الأجهزة شديدة النقاوة بلغت 1.9ٍِوسجلت انخفاضا شديدا في درجة الملوحة.


    وقال المضيان إن تلك المياه تعتبر مياها شبه مقطرة تستخدم في أغراض طبية عادة، وهي غير صالحة للشرب.



    وكانت وزارة المياه قد حذرت في وقت سابق من مسوقين يروجون لتلك الأجهزة عبرشبكة محلية داخل المنازل، وقالت في حينه أن الاستنتاجات التي يستعرضها المسوقونلإيهام الأهالي لثبات فعالية الأجهزة المسوقة احتيال واستغفال للمستهلك.
    ونبهت وزارة المياه إلى انه لا علاقة لها بتسويق تلك الأجهزة، وأكدت أنالمياه المنتجة والموزعة عبر الشبكات الأرضية أو صهاريج المياه المعتمدة من الوزارةلا تحتاج إلى تنقية أو تقليل أملاح.
    وأشارت وزارة المياه في التحذيرات التيأطلقتها إلى أن قلة الأملاح في المياه الناتجة من الأجهزة التي يسوق لها المخادعونليست بالضرورة صحية، خاصة اذا انخفضت النسبة عن 500جزء في المليون (الحد الأمثلالمطلوب وجوده حسب توصية منظمة الصحة العالمية)، وهو الرقم المتحقق فعليا في المياهالموزعة عبر الشبكة.


    بصراحه بعد ها التقرير ابغاء رايكم لا اهل الخبره
    مع العلم اني قرارت انوع من الماء بفلتر واحد بس
    القديم وها الفلترالثلاثي هل تؤيدوني ؟


     
  5. مهند الجزائر
    Offline

    مهند الجزائر عضو فنان

    2,072
    18
    106
    إنضم إلينا في:‏23 أكتوبر 2008
    الوظيفة:
    تجارة حرة
    الإقامة:
    الجزائر
    رد: خطورة أجهزة تنقية المياه المنزلية

    مشكور اخي على الطرح________انا معك
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة